منتدى "مكافحة الجرائم المالية" يختتم أعماله بنجاح

اختتم المنتدى المصرفي العربي تحت عنوان "تحديات الامتثال ومكافحة الجرائم المالية"، فعالياته بنجاح بمدينة السلام شرم الشيخ، والذي افتتحه اللواء خالد فوده محافظ جنوب سيناء،  على مدى 3 أيام، خلال الفترة من 25 إلى 27 مارس ، وأقامه اتحاد المصارف العربية، تحت رعاية طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري، وبالتعاون مع وحدة مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، والبنك المركزي المصري، واتحاد بنوك مصر، ومجموعة العمل المالي لمنطقة، وبمشاركة وسام فتوح امين عام اتحاد المصارف العربية وجمال نجم نائب محافظ البنك المركزى ومحمد محمود الأتربى رئيس اتحاد بنوك مصر واللواء محمد يوسف نائب الأمين العام لمجلس وزراء الداخلية العرب، وبالتعاون مع وحدة مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، والبنك المركزي المصري، واتحاد بنوك مصر، ومجموعة العمل المالي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وبمشاركة مجلس وزراء الدخلية العرب. 

منتدى "مكافحة الجرائم المالية" يختتم أعماله بنجاح

وقد جاء عقد المنتدى في إطار دعم الجهود الحثيثة لتعزيز وظيفة الامتثال والتأكيد على ضرورة العمل على دعم استقلاليتها وإمدادها بالموارد اللازمة لها لمواجهة التحديات التي تواجهها، وخاصة في مجال مكافحة الجرائم المالية، وبهدف تبادل الخبرات والرؤى، والتعرف على أفضل الممارسات العملية في هذا المجال.

ورحب محافظ جنوب سيناء بكافة الحضورعلى أرض مدينة شرم الشيخ الساحرة وأشار إلى أن الأخد بأحد التقنيات المالية الحديثة سوف يكون له أكبر الأثر ايجابياً في الحد من الجرائم المالية وهو مايبرز أهمية الأمن السيبراني في مواجهة عمليات غسل الأموال بالإضافة إلى التطبيقات الابتكارية والتكنولوجية الحديثة، مثل الهوية الرقمية وتطبيقات الذكاء الاصطناعى في الإنذار المبكر عن مخاطر وتهديدات عدم الامتثال.


أحدث أقدم