النسخة الثامنة والعشرين من المعرض تشكل أول حدث ضخم بالحضور المباشر لقطاع السياحة والسفر على مستوى العالم منذ 18 شهرًا

 افتتح سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات فعاليات الدورة الثامنة والعشرين من معرض سوق السفر العربي "الملتقى 2021" ، في دورة استثنائية للحدث الأضخم في قطاع السفر والسياحة في الشرق الأوسط، من ناحية أعداد المشاركين بالحضور المباشر في أكبر تجمع من نوعه خلال الثمانية عشر شهراً الماضية.

النسخة الثامنة والعشرين من المعرض تشكل أول حدث ضخم بالحضور المباشر لقطاع السياحة والسفر على مستوى العالم منذ 18 شهرًا

وأكد سموه أن الإقبال الكبير على حضور نسخة هذا العام من سوق السفر العربي من جانب القائمين على صناعة السياحة والسفر والضيافة حول العالم هي شهادة ثقة جديدة في نجاح دبي في توفير أجواء آمنة تضمن سلامة وصحة جميع المشاركين في الحدث الأكبر من نوعه عالمياً من ناحية الحضور المباشر منذ نحو عام ونصف العام تقريباً، منوهاً سموه أن تنظيم هذا الحدث الضخم يأتي منسجماً مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في تعزيز مكانة دبي كوجهة رئيسة لأنشطة السياحة والسفر في المنطقة، وتعزيز دورها في تسريع وتيرة تعافي هذا القطاع الحيوي ليس فقط في المنطقة ولكن على مستوى العالم أجمع، وتأكيد إسهام دبي في تشكيل ملامح مستقبل السفر والسياحة في مرحلة ما بعد الجائحة.

وقام سموه بجولة تفقّد خلالها عدداً من أجنحة المعرض الذي يقام على مدار أربعة أيام وحتى التاسع عشر من مايو الجاري، في مركز دبي التجاري العالمي، رافقه فيها سعادة هلال سعيد المرّي، المدير العام لدائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي المدير التنفيذي لمركز دبي التجاري العالمي، وكلود بلان، مدير محفظة معرض سوق السفر العالمي وسفر الحوافز والاجتماعات، ودانييل كورتيس، مديرة معرض سوق السفر العربي في الشرق الأوسط.

وتعرف سموه خلال الجولة على أهم المنتجات السياحية وحلول السفر الآمن المُقدمة من خلال أجنحة المعرض الذي يحظى هذا العام بمشاركة 1300 عارض من 62 دولة من بينها عدد من أهم الوجهات السياحية في العالم مثل: المملكة العربية السعودية ومصر وإيطاليا وألمانيا وقبرص وإندونيسيا وماليزيا وكوريا الجنوبية وجزر المالديف والفلبين وتايلاند والمكسيك والولايات المتحدة الأمريكية، إضافة إلى الحضور الإماراتي المتميز في هذه الدورة، ما يؤكد أهمية المعرض في ربط الوجهات بأسواقها المصدرة.

وخلال الجولة توقف سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم عند جناح "اكسبو 2020 دبي"، الذي يقدم من خلال المعرض لمحات حول الحدث الأضخم من نوعه في العالم الذي ستنطلق فعالياته في أكتوبر المقبل، والذي من المنتظر أن يكون علامة فارقة في تاريخ المعرض العريق، مع توفير دبي كافة الضمانات التي تكفل السلامة الكاملة لجميع العارضين والزوار وهو ما عزز ثقة المشاركين من مختلف انحاء العالم.


أحدث أقدم